Menu

خلال "قمة البوسفور".. وزير التجارة القطري يشيد بالشراكة مع تركيا

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ أشاد وزير التجارة القطري، علي بن أحمد الكواري، الأربعاء، بالشراكة الاستراتيجية بين بلاده وتركيا، معتبرا أنها تشكل مثالا ملهما في خارطة التحالفات الدولية الثنائية.

جاء ذلك في كلمة ألقاها الوزير القطري، في "قمة البوسفور" بنسختها العاشرة التي انطلقت الأربعاء، في مدينة إسطنبول، بمشاركات من 90 دولة حول العالم.
وأكد الكواري، في كلمته، على رابطة الأخوة المتميزة والوثيقة بين قطر وتركيا، وقال إنها تستند إلى قواسم مشتركة تبلورت في إطار المواقف المتضامنة والرؤى المتقاربة للجانبين في مختلف الجوانب، وانعكاس هذا الأمر على حجم التبادل التجاري القطري التركي.

وأوضح أن "حجم التبادل التجاري القطري التركي تضاعف بنسبة 79 بالمئة على مستوى الاعفاءات الجمركية للسلع والخدمات، فضلا عن منح مزايا تحفيزية للشركات الاستثمارية في البلدين".

وأشار إلى أهمية دور القطاع الخاص التركي في دعم الاقتصاد القطري، حيث تجاوز عدد الشركات التركية العاملة في قطر 535 شركة.

ولفت الكواري إلى أنّ مشاركة قطر في قمّة البوسفور العاشرة، تترجم حرص قطر على ترسيخ التعاون الاستراتيجي مع تركيا، وبناء شراكات استثمارية تدعم التعاون الدولي المتعدد الأطراف الذي يعود بالنفع على شعوب البلدين.

واعتبر أن فرض المزيد من الحماءات الدولية على المستوى التجاري الدولي، أدى الى تراجع معدلات التجارة متعددة الأطراف وتباطؤ معدلات النمو الاقتصادي.

وشدد على "ضرورة بذل المزيد من الجهود لترسيخ العمل الدولي متعدد الأطراف، وارساء مبادرات مبتكرة تحقق التنمية الشاملة وتلبي تطلعات شعوبنا في الامن والاستقرار والازدهار".

ونظمت القمة التي ستستمر 3 أيام، منصة التعاون الدولي (تركية)، تحت عنوان "نحو نظام عالمي جديد"، برعاية الرئيس رجب طيب أردوغان، وبمشاركة عدد من رؤساء الدول ووزراء ورجال الفكر والأعمال.