Menu

المستشارة الألمانية .. تركيا تحظى بأهمية استراتيجية لدى "ناتو"

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/

المستشارة الألمانية في كلمة أمام المجلس الفيدرالي الألماني:
- علينا بذل الجهور للحفاظ على عضوية تركيا بالحلف
- شددت على ضرورة التوصّل إلى حل سياسي للأزمة السورية
- تشكيل اللجنة الدستورية السورية خطوة إيجابية
- ألمانيا ستساهم بشكل أكبر في الملف السوري ولا يمكن تحقيق ذلك بدون التواصل مع تركيا وروسيا

قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، الأربعاء، إن لتركيا أهمية استراتيجية لدى حلف شمال الأطلسي "ناتو"، مؤكدة على ضرورة استمرار عضويتها فيه.

وأشارت ميركل، في كلمة ألقتها أمام المجلس الفيدرالي الألماني (البرلمان)، إلى أهمية "ناتو"، في ظل إحياء الذكرى الـ70 لتأسيسه.

وأضافت: "تركيا تتمتع بأهمية استراتيجية بالنسبة للناتو، ويتوجب استمرار عضويتها فيه، وعلينا أن نبذل الجهود من أجل ذلك".

وفي سياق آخر، قالت المستشارة الألمانية إن الحرب في سوريا تحوّلت إلى حرب بالوكالة، مشددة على ضرورة التوصّل إلى حل سياسي.

واعتبرت أن تشكيل اللجنة الدستورية السورية، "خطوة إيجابية"، مشيرةً أن بلادها ستساهم بشكل أكبر في الملف السوري.

وشددت: "لا يمكن تحقيق هذا بدون التواصل مع تركيا وروسيا"، لافتة إلى عقدها لقاء مشتركا في وقت سابق مع رؤساء تركيا رجب طيب أردوغان، وروسيا فلاديمير بوتين، وفرنسا إيمانويل ماكرون، دون تفاصيل أكثر.