Menu

" بيلوسي و شومر " الرئيس أردوغان لم يتخل عن شيء وترامب قدم له كل شيء!

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ قالت رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي، وزعيم الديمقراطيين بمجلس الشيوخ تشاك شومر، إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، لم يتخل عن شيء والرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قدم له كل شيء.

جاء ذلك في بيان لهما حول الاتفاق الذي توصلت إليه تركيا والولايات المتحدة الأمريكية مساء الخميس، بشأن المنطقة الآمنة شرق نهر الفرات في الشمال السوري، حيث وصفا الاتفاق بأنه "عار.

وقالت بيلوسي وشومر إن الاتفاق "يقوض بشكل خطير مصداقية السياسة الخارجية الأمريكية ويبعث برسالة خطيرة لحلفائنا وأعدائنا على حد سواء بأنه لا يمكن الوثوق في كلامنا". 

وأضاف البيان: "الرئيس (التركي) أردوغان لم يتخل عن شيء والرئيس ترامب قدم له كل شيء". وفق وكالة "رويترز".

وقال زعيم الديمقراطيين في الكونغرس إن مجلس النواب سيصوت الأسبوع المقبل على حزمة عقوبات مدعومة من الحزبين ضد تركيا.

وتوصلت تركيا والولايات المتحدة الأمريكية لاتفاق يقضي بأن تكون المنطقة الآمنة في الشمال السوري تحت سيطرة الجيش التركي، ورفع العقوبات عن أنقرة.

جاء ذلك في بيان مشترك يضم 13 مادة، حول شمال شرق سوريا، عقب مباحثات بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ونائب الرئيس الأمريكي مايك بنس، وأخرى بين وفدي البلدين.

وذكر البيان، أن تركيا والولايات المتحدة تؤكدان على علاقاتهما كعضوين وثيقين في حلف شمال الأطلسي (ناتو)، وأن الولايات المتحدة تتفهم هواجس تركيا الأمنية المشروعة حيال حدودها الجنوبية.

وعقب ذلك قال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، إن بلاده "ستعلّق عملية نبع السلام، لمدة 120 ساعة من أجل انسحاب تنظيم بي كا كا/ ي ب ك، وهذا ليس وقفا لإطلاق النار".