Menu

انسحاب القوات الأمريكية من الحدود: لن ندافع عن "YPG" ضد تركيا!

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ ذكرت وسائل إعلامية محلية في سوريا وأخرى دولية، أن القوات الأمريكية انسحبت من نقاط عسكرية قرب الحدود التركية، وأنها لن تدافع عن ميليشيات "وحدات حماية الشعب - YPG"، ضد العملية التركية الوشيكة في المنطقة.

وبحسب وكالة "RT" الروسية، فإن الجيش الأمريكي انسحب اليوم الإثنين، بكامل عتاده وأسلحته من قاعدة "تل أرقم" في مدينة "رأس العين"، ونقطة عسكرية أخرى في "تل أبيض" حتى الساعة.

من جهة أخرى، قال مسؤول أمريكي إن القوات الأمريكية أخلت موقعين للمراقبة في شمال شرق سوريا، في "تل أبيض" و"رأس العين".

ونقلت وكالة "رويترز"، عن مسؤول أمريكي، قوله إن القوات الأمريكية لن تدافع عن "القوات الكردية" ضد أي هجوم تركي في سوريا. في إشارة ميليشيات "YPG".

و"وحدات حماية الشعب - YPG"، التي تنشط في الشمال السوري، هي امتداد تنظيم "حزب العمال الكردستاني - PKK"، المصنف في قوائم الإرهاب لدى تركيا والعديد من دول العالم، لكنها كانت تحظى بدعم عسكري كبير من الولايات المتحدة وبعض الدول الأوروبية.

وأضاف أن الولايات المتحدة أبلغت قائد "قوات سوريا الديمقراطية" التي تقودها "YPG"، صباح اليوم الاثنين، أن القوات الأمريكية لن تدافع عنها في مواجهة الهجمات التركية في أي مكان. جاء ذلك قبيل هجوم تركيا متوقع في شمال شرق سوريا.

وأضاف المسؤول أن القوات الأمريكية أخلت موقعين للمراقبة في تل أبيض ورأس العين في شمال شرق سوريا على الحدود مع تركيا، مضيفا أن باقي القوات الأمريكية في المنطقة لا تزال في مواقعها.

يأتي ذلك بعدما أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، السبت، أن بلاده ستنفذ عملية جوية وبرية بشرق الفرات في سوريا "لإرساء السلام هناك"، قائلا إنها "باتت قريبة إلى حد يمكن القول إنها ستحدث اليوم أو يوم غد".

وفي وقت سابق، قال المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم قالن، إن بلاده لا تطمع في أراضي أي دولة أخرى.

جاء ذلك في تغريدة الإثنين، في ظل الحديث عن عملية تركية وشيكة محتملة، في منطقة شرق نهر الفرات بسوريا، لتطهيرها من الإرهابيين وإقامة منطقة آمنة.

وأضاف قالن: "تركيا لا تطمع في أراضي أي كان، وهناك هدفان للمنطقة الآمنة، في إطار وحدة تراب سوريا: ضمان أمن حدودنا من خلال تطهير المنطقة من العناصر الإرهابية، وتأمين عودة اللاجئين بشكل آمن".

وشدد قالن على أن تركيا قوية ومصممة على تحقيق ذلك.