Menu

رئيس وزراء هولندا: غالبية اللاجئين السوريين موجودون بتركيا

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ قال رئيس الوزراء الهولندي مارك روته، الثلاثاء، إن أكثر من 4 ملايين سوري يعيشون كلاجئين خارج بلادهم، وأن الغالبية العظمى منهم موجودون في تركيا.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك، عقده روته مع نظيره اليوناني كرياكوس ميكوتاكيس، عقب اجتماعهما في مكتب رئيس الوزراء الهولندي بمدينة لاهاي.

وأضاف روته: "لا نستطيع القول إن تركيا في الوقت الراهن لا تفعل شيئًا تجاه اللاجئين السوريين.. علينا جميعًا القيام بعملنا وأداء واجباتنا فنحن بحاجة إلى بعضنا البعض".

ولفت أن اللاجئين السوريين لا يعيشون في المخيمات الموجودة داخل الحدود السورية وجنوبي تركيا فقط، بل يعيشون أيضًا داخل المجتمع التركي.

وتابع "في مارس/ آذار 2016، رأينا عددًا هائلاً من المهاجرين يتدفقون إلى اليونان عبر بحر إيجه، لكن هذا العدد انخفض في الوقت الراهن إلى حد كبير وتمت السيطرة عليه".

وأكّد روته ضرورة التضامن مع البلدان الأوروبية التي تواجه صعوبات فيما يتعلق بالهجرة، مشيرًا أن معظم البلدان الأوروبية لا تريد تقاسم الأعباء في موضوع الهجرة.

من جهته، شدد رئيس الوزراء اليوناني، على ضرورة تهيئة الظروف الإنسانية للراغبين في البقاء بتركيا، داعيًا البلدان الأوروبية إلى التضامن مع بلاده.

وقال "اتخذنا بالفعل العديد من الخطوات لمنع عبور المهاجرين غير النظاميين إلى الجزر اليونانية. وقامت أوروبا بحماية الحدود اليونانية لأن هذه الحدود هي أيضًا حدود أوروبا".

وختم قائلًا "يجب ألا تتوقع أي دولة عضو الاستفادة من منطقة شنغن دون تحمل المسؤولية".