Menu

إقبال كبير على زيارة أطلال "مهد الحضارات" الأثرية التركية

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ يزداد إقبال السياح المحليين والأجانب في كل الفصول على زيارة أطلال "آني" الأثرية التركية، الملقبة بـ "مهد الحضارات"، و"مدينة العالم".

وتقع المدينة الأثرية قرب منطقة "أرباشاي" التابعة لولاية قارص (شرق)، إذ كانت عاصمة الحكام الأرمن في عهد الدولة البقرادونية (961 - 1045)، كما تضم عمرانا إسلاميا يعود إلى القرنين الحادي عشر والثاني عشر الميلاديين.

وتطلق على أطلال "آني" أسماء عديدة أبرزها "مهد الحضارات"، و"ألف كنيسة وكنيسة"، و"المدينة ذات الأربعين بابا" و"مدينة العالم".

وارتفع عدد زوار الموقع التاريخي خلال النصف الأول من 2019 إلى أكثر من 70 ألفا، بعد أن كان 54 ألفا في الفترة ذاتها من 2018، بحسب معطيات حصلت عليها الأناضول.

ويزور السياح، الأطلال التي تضم آثارا كثيرة أبرزها جامع "أبو المنوجهر"، و"كاتدرائية آني"، وكنائس "أمينابر كيتش"، و"القديس غريغوريوس"، و"أبوغامر بهلواني".

وفي حديثه للأناضول، أوضح الزائر قهرمان أوشار، أنه قدم من إسطنبول لزيارة الموقع التاريخي.

ودعا أوشار الجميع إلى زيارة الأطلال، مضيفا: "آني، إحدى أكبر المدن في العصور الوسطى، وهي موجودة ضمن ولاية قارص الجميلة بتركيا".

وقال: "آني، تشبه مدن الأساطير، إذ تمتاز المنطقة بالهواء النقي والمناخ الرائع. بالتجول هنا تشعر وكأنك خرجت في رحلة عبر تاريخ العصور الوسطى".

ويعود تاريخ التجمعات السكنية الأولى في "آني" إلى الألفية الثالثة قبل الميلاد، كما احتضنت عبر تاريخها الطويل حضارات كثيرة، أبرزها "أتراك السقا"، والساسانيون، والبيزنطيون، والخوارزميون، والسلاجقة، والعثمانيون، والروس.

وفي يوليو/ تموز 2016، أدرجت منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم "يونيسكو"، أطلال مدينة "آني" ضمن لائحة مواقع التراث العالمي.