Menu

دفن الرئيس الشهيد محمد مرسي فجرا بالقاهرة.. ونجله أحمد يشرح التفاصيل

دفن الدكتور محمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب في مصر، في الخامسة من صباح اليوم الثلاثاء بالتوقيت المحلي، بأحد مقابر شرقي العاصمة القاهرة، بعد أقل من 24 ساعة على وفاته، حسبما كشف نجله أحمد ومحاميه عبد المنعم عبد المقصود .

 

ونعى نجل مرسي أحمد بتغريدة له بموقع تويتر والده "الشهيد" وقال : "نحتسب أبي الرئيس محمد مرسي عند الله من الشهداء، و عند الله تجتمع الخصوم، قمنا بتغسيل جثمانه الشريف بمستشفى سجن ليمان طرة وقمنا بالصلاة عليه داخل مسجدالسجن و لم يصل عليه إلا أسرته وتم الدفن بمقابر مرشدي جماعة الإخوان المسلمين لرفض الجهات الأمنية دفنه بمقابر الأسرة بالشرقية".

 

 

وأشار المحامي عبد المقصود إلى أن أسرة مرسي حضرت مراسم الدفن، وكذلك عدد من محاميه، وسط إجراءات أمنية مشددة، وغياب كامل لمناصري مرسي في ضوء التشديدات الأمنية.

وفي وقت سابق الاثنين، أعلن التلفزيون الرسمي المصري وفاة الرئيس الأسبق، محمد مرسي، في أثناء جلسة محاكمته. 

وأوضح التلفزيون أن "مرسي" تعرض لنوبة إغماء في أثناء المحاكمة، توفي على إثرها.