Menu

تركيا ترفض قرارا للنواب الأمريكي: لا يخدم مبدأ زيادة الثقة ويعبر عن لغة التهديد

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ انتقدت وزارة الخارجية التركية، الثلاثاء، اعتماد مجلس النواب الأمريكي قرارا حمل عنوان "التعبير عن المخاوف حيال التحالف الأمريكي التركي".

واعتبرت الخارجية التركية، في بيان، أن القرار -الذي تمت المصادقة عليه الإثنين- "لا يتوافق مع علاقات التحالف والصداقة العميقة بين البلدين".

وأكدت أنه "من غير الممكن قبول" ما ورد في القرار الأمريكي من بنود تتعلق بالسياسة الخارجية لتركيا وبنظامها القضائي.

وشددت على أن ما ورد من بنود في القرار المذكور حول السياسة الخارجية والنظام القضائي لتركيا "مجرد ادعاءات لا أساس لها من الصحة".

وأشارت الخارجية التركية، في بيانها، إلى أن تركيا تعتمد دائما على الحوار البناء لتغييب الاختلافات في وجهات النظر مع حلفائها وأصدقائها، وتدعو لاحترام السيادة الوطنية للدول.

وجددت رفضها للقرارات غير الملزمة، التي لا تخدم مبدأ زيادة الثقة، والاستمرار في استخدام لغة التهديد والعقوبات.