Menu

"أكور" العالمية للفنادق تدخل السوق التركية بقوة

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ تعتزم سلسلة فنادق "أكور" العالمية التي تتّخذ من فرنسا مقرًّا لها، وتضمُّ عشرات العلامات التجارية الكبرى للفنادق حول العالم، أن تكون المجموعة الفندقية الأفضل في تركيا، والتي تقول إنها واحدة من أهم أسواقها في أوروبا.

 

تقدم مجموعة أكور الرائدة في مجال الفنادق خدماتها من خلال قرابة 4 آلاف و800 فندق ومنتجع ومجمع سكني في 100 دولة، وتحرصُ المجموعة على تعزيز تواجدها في تركيا، التي تُعدُّ من بين أهمّ وجهاتها الاستثمارية في أوروبا، والتي تشكّل نحو 53 في المئة من حجم أعمال العلامة التجارية "أكور هوتيلز".

 

تمتلك المجموعةُ ومقرُّها فرنسا مجموعة علامات تجارية غنية وتدير 38 علامة تجارية رئيسية في جميع أنحاء العالم، من قطاع الترفيه إلى الاقتصاد، مثل "رافلز"، و"فيرمونت"، و"مركيور"، و"سوفيتيل"، و"سويسوتيل"، و"موفنبيك"، و"نوفوتيل"، و"ريكسوس" و"إيبيس" وغيرها.

 

وقد التقت صحيفة ديلي صباح، مع مود بايلي كبيرة المسؤولين الرقميين في "أكور"، وأليكسيس ديلاروف المدير التنفيذي للمجموعة في روسيا وجورجيا ودول الكومنولث المستقلة وتركيا، على هامش اجتماعٍ لهما في "نوفوتيل" بإسطنبول حيث ناقشا آخر التطورات والمشاريع ومجموعة خطط مستقبلية للمجموعة.

 

وقال ديلاروف، في إشارةٍ إلى الاجتماع، إن تركيا تلعب دورًا رئيسيًّا في السوق رقم واحد للمجموعة في أوروبا، وأضاف: "نحن نخطّط لمزيدٍ من التطوير في تركيا. نريد أن نكون رقم واحد في تركيا، وسوف يحدث ذلك، يمكنني أن أعدكم بأنه سيحدث، نريد أن تكون لدينا كل القوة للتأكّد من حدوث ذلك".

 

فيما يتعلّق بالمنافسة في البلاد، قال ديلاروف إن فنادق المجموعة تملك عدد غرف يساوي عدد غرف مجموعة هيلتون يقارب 10 آلاف غرفة و49 فندق، وتُعدُّ أكور العلامة التجارية الوحيدة في قطاع الفنادي التي تملك مكتب عمليات إقليمي في تركيا، تؤدي دورًا مهمًّا في عمليات المجموعة.

 

افتتحت المجموعة ما يقرب من 500 فندق في عام 2018، وهو أعلى رقم في تاريخها، يفوق عدد الفنادق التي افتتحتها في عام 2017 بـ110 فنادق، واشترت 14 علامة تجارية جديدة مرموقة، بما في ذلك "Mövenpick Hotels & Resort" التي اشترتها المجموعة بنحو 482 مليون يورو (538 مليون دولار) ومجموعة "مانترا"، التي اشترتها بنحو 830 مليون يورو.

 

تولي مجموعة أكور أهميةً كبيرةً للتحوّل الرقمي في البنية التحتية للفنادق وقد نفّذت استثماراتٍ بقيمة 250 مليون يورو. وفي آذار/ مارس، خصّصت 225 مليون يورو إضافية للاستثمار في التحوّل الرقمي. وقالت مود بايلي كبيرة المسؤولين الرقميين في الشركة إن السبب وراء رغبة العديد من علامات الفنادق التجارية الكبرى في الانضمام إلى المجموعة والسبب وراء اختيارها من قبل الكثير من الأشخاص يكمن في خبرة المجموعة في تكنولوجيا المعلومات والأداء الرقمي.