Menu

الحزب الحاكم في تركيا يحذر من استغلال هجمات سريلانكا للاعتداء على المسلمين

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ حذر متحدث حزب "العدالة والتنمية" الحزب الحاكم في تركيا  عمر جليك، السبت، من استغلال البعض هجمات سريلانكا الإرهابية للاعتداء على المسلمين.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده جليك على هامش اجتماع تشاوري للحزب بالعاصمة أنقرة.

وأضاف: "ينبغي ألّا يستغل أحد الأحداث الإرهابية في سريلانكا للاعتداء على المسلمين وعلى الجميع الاقتداء بموقف رئيسة وزراء نيوزيلندا".

ودعا جليك القادة الأوروبيين، وفي مقدمتهم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، إلى مكافحة العنصرية واليمين المتطرف وسياسات الكراهية.

ولفت إلى أن مسلمي سريلانكا يتعرضون لضغوط كبيرة بعد العمل الإرهابي، حتى أن بعضهم اضطر لمغادرة منازلهم.

ونبه إلى أن بعض الجهات تحاول تقويض مكافحة معاداة الإسلام والعنصرية والكراهية، عبر استغلال الهجمات الإرهابية في سريلانكا، وذلك بعد تعاطف الكثيرين مع المسلمين إثر هجوم نيوزيلندا الإرهابي.

والأحد الماضي، استهدفت 8 هجمات كنائس وفنادق بالتزامن مع احتفالات المسيحيين بـ"عيد الفصح" في سريلانكا التي تعتبر دولة ذات غالبية بوذية؛ ما أسفر عن مقتل 253 شخصا وأكثر من 500 جريح.

وبعده بيوم، كشفت السلطات السريلانكية أن بين القتلى 39 أجنبيا من الهند وبريطانيا والدنمارك والولايات المتحدة والصين وفرنسا وتركيا وأستراليا وسويسرا والسعودية وهولندا وإسبانيا والبرتغال وبنغلاديش واليابان.

والثلاثاء المنصرم، أعلن تنظيم "داعش" الإرهابي مسؤوليته عن تلك التفجيرات.