Menu

وزير الخارجية التركي : الهجوم على طرابلس قد يزج بليبيا في مأزق خطير

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ حذّر وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، الأربعاء، من خطورة العملية العسكرية الأخيرة على العاصمة الليبية طرابلس.

وقال تشاووش أوغلو، خلال مقابلة مع قناة "إن تي في" المحلية، إن "الهجمة الأخيرة على العاصمة الليبية طرابلس، قد تزج بالبلاد في مأزق خطير جدا، ومن الضروري وقف الهجمات".

ووسط تنديد دولي واسع، ومخاوف من تبدد آمال التوصل إلى أي حل سياسي للأزمة في ليبيا؛ أطلقت قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر الذي يقود الجيش في شرق ليبيا، الخميس الماضي، عملية عسكرية للسيطرة على طرابلس.

وقابل ذلك احتشاد القوات الداعمة لحكومة الوفاق المعترف بها دوليا لصد الهجوم.

وتزامن التصعيد في ليبيا مع تحضيرات الأمم المتحدة لعقد مؤتمر شامل للحوار بمدينة غدامس (جنوب غرب)، بين 14 و16 أبريل/ نيسان الجاري، ضمن خارطة طريق أممية لمعالجة النزاع في البلد العربي الغني بالنفط. 

ومنذ 2011، تشهد ليبيا صراعًا على الشرعية والسلطة يتمركز حاليًا بين حكومة الوفاق المعترف بها دوليًا، في طرابلس (غرب)، وقوات حفتر التابعة لمجلس النواب المنعقد بمدينة طبرق.