Menu

رئيس بلدية أنقرة الجديد " حزب المعارضة " يستلم منصبه من رئيس البلدية السابق "الحزب الحاكم"

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ تسلّم الرئيس الجديد لبلدية العاصمة التركية أنقرة منصور ياواش، مهامه بشكل رسمي، من سلفه مصطفى طونا.

واستقبل طونا المنتسب لحزب العدالة والتنمية الحاكم، خلفه ياواش من حزب الشعب الجمهوري المعارض، في غرفة رئيس البلدية.

واستلم ياواش الذي جاء إلى مبنى البلدية برفقة عقيلته وعدد من مسؤولي ونواب حزبه، ختم رئاسة البلدية، وسط أجواء احتفالية.

وفي كلمة له خلال الحفل، هنأ طونا خلفه ياواش بفوزه في الانتخابات المحلية وتمنى له التوفيق في مهمته الجديدة.

بدوره قال ياواش إن طونا قدم خدمات جيدة لسكان أنقرة خلال فترة ترأسه للبلدية، مضيفا أنه سيستفيد من تجارب سلفه وخبرته في كيفية إدارة شؤون المدينة.

وعقب توديع طونا من مبنى البلدية، تعهد ياواش بالعمل ليل نهار لخدمة أنقرة، مؤكدا أنه سيوصل خدمات البلدية لكافة المواطنين دون التمييز بين المصوت له أو ضده.

يجدر بالذكر أن ياواش فاز برئاسة بلدية أنقرة بعد حصوله على أصوات 50.62 بالمئة من الناخبين، متفوقا على منافسه مرشح العدالة والتنمية محمد أوزهسكي، الذي حصد 47.20 بالمئة من الأصوات.