Menu

"قافلة غصن الزيتون الإغاثية".. في طريقها لعفرين السورية

نظمت هيئة الإغاثة التركية (İHH) قافلة مساعدات إنسانية تضم 12 شاحنة من أجل توزيعها على المحتاجين في منطقة عفرين السورية التي جرى تطهيرها من الإرهاب بعملية "غصن الزيتون".

وقال المسؤول الميداني في الهيئة محمد شعيب ألطون، خلال تصريح صحفي الجمعة، إنهم يعتزمون توزيع المساعدات على المعاقين والعائلات السورية المحتاجة في مركز مدينة عفرين ونواحيها.

وأوضح ألطون أن شاحنات المساعدات تضم موادًا غذائية ومستلزمات تنظيف وفحم وأغطية وأسرّة، سيتم توزيعها على 2000 عائلة في عموم عفرين.

وأعرب ألطون عن شكره لجميع المتبرعين والمساهمين في إعداد قافلة المساعدات الإنسانية التي حملت إسم "قافلة غصن الزيتون الإغاثية".

كما وزّعت الهيئة درجات نارية بثلاث عجلات على عدد من ذوي الاحتياجات الخاصة في عفرين حتى يتمكنوا من تأمين معيشتهم بالعمل في مجال النقل بين المسافات القصيرة

 

وفي مارس/آذار 2018، تمكنت القوات التركية و"الجيش السوري الحر" في عملية "غصن الزيتون"، من تحرير منطقة عفرين بالكامل من قبضة تنظيم "ي ب ك / بي كا كا" الإرهابي، بعد 64 يوما من انطلاقها.

وتعمل الهيئة منذ تأسيسها عام 1992، على الوصول إلى مناطق النزاعات والكوارث الطبيعية في شتى أنحاء العالم، لإغاثة الضحايا والمشردين والمضطهدين والمحتاجين أينما كانوا حول العالم، دون تمييز بين دين أو عرق أو لغة أو قومية، انطلاقا من مبدأ نشر وحماية حقوق الإنسان وحرياته.