Menu

6.5 مليار دولار .. استثمارات مصفاة النفط التركية "توبراش" منذ خصخصتها

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ استثمرت أكبر مصفاة لتكرير النفط في تركيا، "توبراش" (Tüpraş)، قرابة 6.5 مليار دولار منذ خصخصتها في عام 2005، بما في ذلك 199 مليون دولار في عام 2018.

 

وفي تقرير تقييمٍ عملها في عام 2018، قالت توبراش: "بعد أن دعمت ميزانيتنا العمومية القوية وسياساتنا الفعالة لإدارة المخاطر المالية أنشطتنا الإنتاجية في عام 2018، استمرّت شركتنا في تلبية احتياجات تركيا المتزايدة من الوقود من خلال زيادة وقود الديزل المحلي ووقود الطائرات، وزاد متوسطُ المبيعات بنسبة 5.9 في المئة ​​مقارنةً بالعام الماضي."

 

بلغ حجمُ المبيعات المحلية من توبراش، التي نفّذت الإنتاج بكامل طاقتها في الربع الأخير من عام 2018، 6.1 مليون طن، في حين بلغ إجمالي المبيعات 7.6 مليون طن. وزادت الشركة مبيعات وقود الديزل المحلي ووقود الطائرات بنسبة 5.9 بالمئة في المتوسط ​​عن العام السابق.

 

وأضافت: "مع تأثير زيادة 10 بالمئة في المتوسط ​​في أسعار النفط الخام وبمعدل زيادة 45 في المئة في أسعار الصرف مقارنةً بالفترة نفسها من العام الماضي، بلغت عائداتُ مبيعات توبراش في الربع الرابع من عام 2018، 24.8 مليار ليرة تركية (تعادل قرابة 6 مليارات دولار حاليًا)، بينما كانت 88.5 مليار ليرة تركية قي العام الماضي (تعادل قرابة 14 مليار دولار).

 

وأشار إبراهيم يلمين أوغلو، المدير العام لشركة توبراش، إلى أن الشركة تدعم أنشطتها الإنتاجية مع ميزانيتها العمومية القوية وسياساتها الفعالة لإدارة المخاطر المالية، وقال: "وفقًا لأرقام هيئة تنظيم سوق الطاقة (EMRA)، ارتفع استهلاكُ زيت الديزل في تركيا بنسبة 4.2 في المئة في أول إحدى عشر شهرًا من عام 2018، في حين زاد استهلاك وقود الطائرات بنسبة 9 في المئة. وخلال هذه الفترة من ارتفاع الطلب، حقّقنا بنجاح هدفنا في تلبية احتياجات تركيا من الوقود".

 

انخفض سعرُ النفط الخام الذي بلغ 84.7 دولار للبرميل في تشرين الأول/ أكتوبر بسبب ارتفاع المخاوف من المعروض وارتفاع إنتاج النفط الخام وتزايد المخاوف بشأن الاقتصاد العالمي بنسبة 41 في المئة ليصل إلى 50.2 دولار للبرميل في نهاية العام.

 

وأضاف: "كان متوسطُ ​​سعر النفط الخام لعام 2018 هو 71 دولارًا للبرميل. وبعد نجاح تنفيذ سياسات المخاطر الخاصة بتوبراش في ظل هذه الأوضاع، ستحافظ شركتُنا على إدارة مخاطر مالية فعّالة وميزانية قوية ستدعم عملياتنا في الفترة القادمة. ستحقّقُ توبراش أهدافها التشغيلية والمالية وتواصل إيجاد قيمة مضافة لمساهميها وشركائها التجاريين وبلدنا".

 

في عام 2005، فازت شركة كوتش القابضة في مناقصة خصخصة توبراش بأعلى عرض بقيمة 4.14 مليار دولار.