Menu

الرئيس أردوغان يعزي في شهداء الطائرة المروحية

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ نشر الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، رسالة عزاء في الجنود الأتراك الذين استشهدوا في حادث المروحية العسكرية التي سقطت الإثنين، بمدينة إسطنبول.

 

الرسالة نشرها الرئيس أردوغان، في وقت متأخر الإثنين، على حسابيه الشخصيين بموقعي التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، و"تويتر".

 

وأعرب أردوغان في رسالته عن عميق حزنه وأسفه لاستشهاد 4 من الجنود الأتراك في الحادث، مضيفًا "نعيش مع شعبنا ألم فقد الضحايا".

 

وتابع قائلا "نتضرع إلى الله تعالى أن يرحم شهدائنا، ونتقدم بتعازينا لأسرهم، وللقوات المسلحة التركية، ولشعبنا العزيز، ونسأل الله أن يمدهم بالصبر والسلوان".

 

وكان قد أعلن عن استشهاد 4 عسكريين، مساء اليوم الاثنين، في حادث سقوط مروحية في الشق الآسيوي من مدينة إسطنبول شمال غربي البلاد.

 

جاء ذلك على لسان والي إسطنبول علي يرلي قايا، في تصريح أدلى به للصحفيين، بعد تفقده موقع الحادث، بحسب الأناضول.

 

وأضاف أن المروحية تابعة لطيران القوات البرية التركية، وسقطت في تمام الساعة 18.51 بالتوقيت المحلي (15.51 غرينتش)، مشيراً إلى أن أسباب سقوط المروحية لم تحدد بعد.

 

وبيّن يرلي قايا أن طواقم الإطفاء والإسعاف استجابت على الفور للحادث، وتم نقل العسكريين المصابين الأربعة إلى المستشفى.

 

واستدرك "لكن للأسف وفق المعلومات التي حصلنا عليها من مديرية صحة إسطنبول، فإن العسكريين الأربعة استشهدوا".

 

وأوضح أن الحادث لم يسفر عن إصابات أو خسائر بشرية أخرى، معربا عن تعازيه للقوات المسلحة التركية.

 

وفي السياق نفسه، أعلنت نيابة إسطنبول العامة، أنها فتحت تحقيقا وعيّنت اثنين من المدعين لمتابعة الملف.

 

بدورها أعلنت وزارة الدفاع التركية فتح تحقيق حول الحادثة التي تسببت باستشهاد 4 عسكريين.

 

وقالت الوزارة في تغريدة عبر حسابها على تويتر، إن المروحية من طراز "UH-1"، تابعة لطيران القوات البرية، وسقطت لسبب لم يتسن تحديده بعد.