Menu

أردوغان: واثق من إمكانية حل جميع القضايا الخلافية مع اليونان

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ أعرب الرئيس رجب طيب أردوغان، عن ثقته بامكانية حل جميع القضايا الخلافية بين تركيا واليونان عبر الوسائل السلمية.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك، مع رئيس الوزراء اليوناني أليكسيس تسيبراس، الثلاثاء، في أنقرة.

وقال أردوغان "أثق في إمكانية حل جميع القضايا العالقة بين تركيا واليونان استنادًا إلى حقوق الطرفين وعبر الوسائل السلمية".

وأضاف "ناقشنا إطلاق رحلات بحرية لنقل الركاب والسلع بين إزمير وسلانيك، وإنشاء خط حديدي سريع بين إسطنبول وسلانيك، وتطوير معبر إيبسالا - كيبي الحدودي".

وعبر أردوغان عن أمله في ألا تصبح اليونان ملاذا آمنا لأعضاء تنظيمات إرهابية مثل "غولن"، و"بي كا كا".

وجدد مطالبة اليونان بتسليم الانقلابيين الأتراك الفارين إليها، عقب المحاولة الانقلابية الفاشلة التي نفذها تنظيم "غولن"، في 15 تموز/يوليو 2016.

وفي شأن آخر، قال أردوغان إن الاتحاد الأوروبي لم يف بمسؤولياته النابعة من اتفاق 18 مارس/ آذار 2016 (بخصوص التعاون في مكافحة الهجرة غير النظامية) على رأسها رفع تأشيرة الدخول، عن المواطنين الأتراك.

وأضاف "ننتظر من الاتحاد الالتزام بتعهداته مثلما أوفينا بها".

ومن أبرز القضايا الخلافية بين تركيا واليونان، ايواء أثينا، لانقلابيين أتراك مطلوبين للعدالة، ومحاولة اليونان توسيع نطاق حدودها البحرية في بحر إيجة، والتنقيب عن مصادر الطاقة شرق المتوسط.