Menu

إحياء ذكرى وفاة الطباخ العثماني "يحيي بابا " الشهير بإطعام أسماك النهر

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ كان من عادة الطباخ التركي الشهير "يحيى بابا"، إلقاء الأرز المطبوخ الزائد في مياه النهر لإطعام الأسماك، وهي العادة التي داوم عليها طلاب إحدى الثانويات المهنية في ولاية أدرنة شمال غربي البلاد، لإحياء ذكرى وفاته.

وعاش يحيى بابا في فترة حكم السلطان بيازيد الثاني في القرن الـ 15 الميلادي، وبفضله استمرت عادة إلقاء الأرز لإطعام أسماك النهر حتى يومنا هذا.

وضمن فعاليات إحياء ذكراه، قام مدير ثانوية "الأناضول" المهنية في أدرنة شرف أوز، برفقة عدد من طلاب المدرسة، بارتداء مئزر الطباخ، وزيارة ضريحه، والدعاء له بالرحمة والمغفرة.

كما قام الطلاب بتوزيع الطعام على المتواجدين في المكان.

وعقب ذلك، توجه الطلاب إلى نهر تونجا لإلقاء الأرز المطبوخ في النهر لتغذية الأسماء استمرارا للعادة التي كان يقوم بها الطباخ يحيى بابا.

وقال أوز: "نهدف من خلال فعاليتنا هذه إلى أحياء ذكرى وفاة الطباخ الشهير يحيى بابا، وجعله قدوة لطلابنا في قسم الطهي".

وأضاف للأناضول، أن "هذه العادة تنمي في طلابنا حب الخير، فبإلقاء الأرز المطبوخ في النهر تتغذى أسماك النهر، وبذلك يستمر عمل الخير الذي بدأه يحيى بابا حتى بعد وفاته".