Menu

نعمان كورنولموش : حروب الوكالة أدت إلى ظهور التنظيمات الإرهابية في المنطقة

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ أفاد نائب رئيس حزب "العدالة والتنمية" التركي، نعمان كورتولموش، أن حروب الوكالة التي تجري خلال السنوات الأخيرة، أدت إلى ظهور التنظيمات الإرهابية في منطقة الشرق الأوسط.

 

وأوضح كورتولموش خلال مشاركته في إحدى الفعاليات الأدبية بإسطنبول، أن الحروب بالوكالة هي واحدة من أقذر أنواع حروب الإمبريالية الجديدة التي تستخدم لإخلال التوازن العالمي في المرحلة المقبلة.

 

وأضاف أن حروب الوكالة تسببت بظهور المنظمة الإرهابية (ي ب ك/ ب ي د) من الشريحة الكردية التي لم تكن لديها بطاقة مواطنة في سوريا، ليتم استخدامها في تنفيذ عمليات تطهير عرقية بالمنطقة، فضلا عن إخلال التوازن فيها.

 

وأشار كورتولموش أن حروب الوكالة في سوريا، تحاول إعادة رسم المنطقة عن طريق استخدام المنظمات الإرهابية مثل تنظيمي "داعش" و"ي ب ك/ ب ي د"، دون أن تتدخّل بشكل مباشر.

 

وأردف قائلا: لو لم تقم واشنطن بغزو أفغانستان، لما كنّا اليوم نتحدث عن منظمة إرهابية تدعى "القاعدة"، وبالمثل لو لم تغزو واشنطن العراق لما كنّا نتحدّث اليوم عن تنظيمي "داعش" و"ي ب ك/ ب ي د".

 

وأكد المسؤول التركي أن تلك الصراعات الداخلية الناتجة عن الغزو الأمريكي هي للأسف واحدة من أهم العوامل المسببة للاختلالات في العالم.