Menu

يلدريم يزور ضريح الزعيم البوسني الراحل "علي عزت بيغوفيتش"

تركيا العثمانية

 

زار رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم اليوم الجمعة، ضريح زعيم البوسنة والهرسك الراحل علي عزت بيغوفيتش، ومقبرة الشهداء في العاصمة سراييفو.

جاء ذلك خلال اليوم الأخير لزيارته الرسمية إلى البوسنة والهرسك، التي بدأها أمس الخميس.

ورافق يلدريم في زيارة الضريح، نظيره البوسني دنيس زفيزديتش، ووضعا إكليلا من الزهور على ضريح "عزت بيغوفيتش"، وإكليلا آخر على صرح مقبرة الشهداء.

كما تليت آيات من القرآن الكريم، فيما قرأ رئيس الشؤون الدينية التركي علي أرباش، دعاء لأرواح الشهداء.

وعقب زيارة المقبرة، توجه يلدريم إلى متحف ذكرى مذبحة مدينة سربرنيتسا شرقي البلاد (يوليو / تموز 1995)، شاهد فيه صورا ووثائق ومتعلقات للضحايا، واستمع لمعلومات حول أحداثها من مسؤولي المتحف.

كما تجول في منطقة "باشتشارشيا"، وهي الجزء القديم من العاصمة البوسنية، وتبادل أطراف الحديث مع عدد من المواطنين، وأدى صلاة الجمعة في مسجد "غازي خسروف بك" الأثري، وسط المنطقة.

وتأتي زيارة يلدريم إلى البلاد استجابة لدعوة من "زفيزديتش".

تجدر الإشارة أن الزعيم الراحل علي عزت بيغوفتيش، وهو سياسي ومفكر، قاد مساعي المسلمين للحصول على حقوقهم في يوغوسلافيا سابقا، وخصوصا في جمهورية البوسنة والهرسك، وتعرض للسجن عدة مرات، قبل أن يبدأ الصرب حرب تطهير عرقي بحقهم في 1992، انتهت عام 1995 بنيل البلاد الاستقلال.

وتخلى "عزت بيغوفيتش" عن خوض الانتخابات الرئاسية في 1996 بعد 4 سنوات قضاها في الحكم، وتوفي عام 2003 عن عمر ناهز 78عاما.