Menu

في يوم واحد.. الرئيس أردوغان يفتتح مشروعين تنمويين ضخمين عسكري وقضائي

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ افتتح الرئيس التركي رجب طيب أدروغان، الأربعاء، مشروعين تنمويين ضخمين في المجالين العسكري والقضائي، وذلك خلال يوم واحد في العاصمة التركية أنقرة.

جاء ذلك خلال مشاركة أردوغان في حفلي افتتاح كل من العام القضائي الجديد والمبنى الجديد للمحكمة العليا، وكلية العلوم الأمنية ومبنى السكن الجامعي ومركز إمداد الموظفين ومركز التدريب على التدخل في الحوادث الاجتماعية.

وفي كلمة له خلال حفل افتتاح المبنى الجديد للمحكمة العليا، قال أردوغان “أتمنى أن يكون المبنى الجديد لمحكمتنا العليا مفيدًا لبلدنا وقضائنا”.

وتم تأسيس المبنى في 6 آذار/مارس 2018، بمساحة مغلقة تبلغ 422 ألفا و 465 مترًا مربعًا، ويضم المبنى 24 قسما رئاسي، و309 غرف أعضاء، و48 غرفة لكبار قضاة التحقيق.

كما يضم 744 غرفة قضاة تحقيق، و48 غرفة تفاوض، و26 قاعة محكمة، و40 قاعة اجتماعات و133 غرفة أرشيف، بالإضافة إلى 20 مستوصفًا ومختبرًا ومكتبة تتسع لـ 92 شخصًا و3 قاعات طعام لإجمالي 1361 شخصًا، وموقف يتسع لـ 1567 سيارة.

 

وفي حفل افتتاح كلية العلوم الأمنية، قال أردوغان إنه “تم البدء ببنائها في عام 2018، وتم الانتهاء منها اعتبارًا من هذا العام بعد 3 سنوات من العمل الشاق”.

وتبلغ مساحة الكلية الإجمالية للكلية، 180 ألف متر مربع، وقد تم تجهيزها بأحدث التقنيات التي ستمكّن قوات الدرك وخفر السواحل من تنفيذ أنشطة التعليم والتدريب والبحث من مركز واحد.

وتتسع الكلية لـ 105 فصول دراسية، وقاعات محاضرات بسعة 2500 طالب وطالبة، و245 غرفة دراسية، كما أنها تستوعب 500 عضو هيئة تدريس و5 مهاجع بسعة 500 طالب، لكل منها 6 قاعات طعام بسعة 2500، و5 ملاعب للكرة الطائرة وكرة السلة وكرة القدم وملعبان للتنس.

فيما أشار أردوغان إلى أن مركز إمداد الموظفين “تم تجديده بالكامل باستثمارات إجمالية قدرها 5 ملايين و150 ألف ليرة تركية”.

وبعد خطاب أردوغان، تم افتتاح المنشآت بالأدعية وتلاوة القرآن الكريم من قبل رئيس الشؤون الدينية في تركيا البروفيسور علي أرباش.