Menu

محكمة إسرائيلية تؤجل النظر بالتماس ضد إخلاء عائلتين من سلوان

تركيا العثمانية / قسم المتابعة / أرجأت محكمة إسرائيلية، الخميس، النظر في التماس ضد قرار إخلاء عائلتين من منزليهما في حي بطن الهوى ببلدة سلوان في القدس.

وقد نظرت المحكمة المركزية الإسرائيلية بالقدس في التماس عائلتي أبو ناب وغيث ضد قرار أصدرته محكمة الصلح (ابتدائية) مطلع العام الجاري بإخلائها من منزليها في بطن الهوى.

وبعد وقت قصير أعلنت المحكمة ارجاء النظر بالقضية حتى الثامن من يوليو/تموز المقبل.

وتواجه 86 عائلة يزيد عدد أفرادها عن 725 فردا خطر الإخلاء من منازلها لصالح جمعية "عطيرات كوهانيم" الاستيطانية الإسرائيلية التي تقول إن المنازل أقيمت على أرض كانت بملكية يهودية قبل العام 1948 وهو ما ينفيه السكان.

وكان العشرات من المواطنين قد احتشدوا أمام مقر المحكمة المركزية للاحتجاج على قرارات الاخلاء قبل أن تجبرهم الشرطة الإسرائيلية بالقوة على إخلاء المكان.

وقال شهود عيان إن عناصر الشرطة الإسرائيلية اعتدوا بالضرب على أحد المواطنين قبل اعتقاله.

وهتف المواطنون "من سلوان للشيخ جراح سنواصل الكفاح".

وارتدى بعض الشبان قمصانا سوداء كتب عليها "لن نرحل، حي بطن الهوى".

وكانت ذات المحكمة أرجأت الشهر الماضي قرارها بشأن التماس عائلة الرجبي ضد قرار إخلاء منزلها حتى نهاية العام الجاري.