Menu

المجر تستعين بالخبرات التركية لتأسيس وكالتها الفضائية

تركيا العثمانية / قسم المتابعة / قال رئيس وكالة الفضاء التركية، سردار حسين يلدرم، إنه سيجري قريبا زيارة إلى المجر، لإجراء محادثات حول التعاون الثنائي بشأن تأسيس وكالة فضاء مجرية على غرار مثيلتها التركية.

وذكر يلدرم، في مقابلة مع الأناضول، أن زيارته المرتقبة إلى بودابست، تأتي تلبية لدعوة موجهة من قبل وزارة الخارجية المجرية.

وأشار أنه أجرى خلال الفترة الماضية زيارات مماثلة شملت أوكرانيا وكازاخستان، وباكستان وأذربيجان، بعد إعلان الأخيرة عن برنامجها الفضائي المحلي في 9 فبراير/ شباط الماضي.

ولفت أن الزيارات التي أجراها للبلدان التي تسعى لتكوين برامج فضائية كانت مثمرة للغاية على صعيد التعاون الثنائي، مشيرًا الى أن اتصالاته في المجر ستكون مهمة أيضًا على صعيد التعاون وتبادل الخبرات.

وأوضح يلدرم أن الدراسات الفضائية في المجر تجري بإشراف وتنسيق من وزارة الخارجية المجرية، وأن بودابست تجري الاستعدادات اللازمة لإنشاء وكالة فضاء محلية.

وتابع: "سنعقد خلال الزيارة اجتماعا مع نظرائنا في المجر لمتابعة اتفاقيات التعاون الموقعة بين البلدين".

وأكد يلدرم أن الاجتماع سوف يتضمن محادثات حول التعاون الثنائي والاستفادة من تجربة وكالة الفضاء التركية في إنشاء وكالة فضاء مجرية.

وقال: "سوف نشارك الأصدقاء في المجر خبراتنا. تركيا ليست عضوا في وكالة الفضاء الأوروبية إلا أن وكالة الفضاء التركية تعمل على تطوير التعاون الثنائي مع الدول الأعضاء في وكالة الفضاء الأوروبية". 

وأضاف: "ولعل المجر ستكون من أوائل تلك الدول. لقد تلقينا في الواقع دعوات لزيارة إيطاليا وفرنسا وبريطانيا، وسنقوم بإجراء زيارات إلى تلك الدول أيضًا وتبادل الخبرات معها في مجال دراسات الفضاء".

وزاد: "الاجتماعات التي تعقدها وكالة الفضاء التركية مع نظيراتها في عدد من دول العالم، من شأنها أن تساهم في تعزيز برنامج الفضاء الوطني (التركي) وتحقيق أهدافه وفتح مسارات جديدة للتعاون في مجال تكنولوجيا الفضاء وسد الفجوة الحاصلة مع الدول المتقدمة في مجال دراسات الفضاء.

وأردف يلدرم أن وكالة الفضاء التركية تلقت دعوة للمشاركة في اجتماع اتحاد الفضاء (IAF) الذي سيعقد في روسيا ما بين 14-18 يونيو/ حزيران الجاري، لافتا أن الاتحاد المذكور يضم مجموعة واسعة من المؤسسات الحكومية والخاصة ذات الصلة بالفضاء فضلًا عن كونه أكبر منظمة في العالم تعنى بعلوم الفضاء.

وأوضح أنه سيشارك مع مسؤولين رفيعي المستوى من وكالات الفضاء العالمية في الاجتماعات التي يجري تنظيمها من قبل اتحاد الفضاء، وأنه سيعقد مع مجموعة من المسؤولين اجتماعات ثنائية ومتعددة حول آفاق التعاون الثنائي.

يلدرم أشار أيضا إلى أنه سيلقي كلمة في الجلسة الافتتاحية لأعمال اتحاد الفضاء باسم تركيا ووكالة الفضاء التركية، يتطرق خلالها إلى برنامج الفضاء المحلي في تركيا.

وأفاد بأنه سيجري زيارة إلى واشنطن في سبتمبر/ أيلول المقبل، بناءً على دعوة من وزارة التجارة الأمريكية، من أجل مناقشة آفاق التعاون في مجال دراسات الفضاء وإجراء اجتماعات مع مسؤولين في العديد من المؤسسات والشركات التي تعنى بدراسات وتكنولوجيا الفضاء.

وشدد على أهمية هذا النوع من الاجتماعات في تعزيز أواصر التعاون بين وكالات الفضاء العالمية، والترويج أيضًا لبرنامج الفضاء المحلي في تركيا.

ولفت يلدرم إلى أن وكالة الفضاء التركية تجري لقاءات مع شركات عالمية عملاقة في قطاعات الفضاء، بما في ذلك الشركات الناشطة في الصين واليابان.

ونوه إلى أهمية مشاركة وكالة الفضاء التركية، وللمرة الأولى، في معرض الفضاء، الذي ينظمه هذا العام الاتحاد الدولي للملاحة الجوية، في الإمارات العربية المتحدة.

- وكالة الفضاء التركية ستقود الأنشطة الفضائية لبلدان المجلس التركي

ولفت يلدرم إلى التطور الملحوظ والسريع الذي يشهده قطاع دراسات الفضاء في جميع أنحاء العالم، مشيرًا الى أن كافة الدول تركز على هذا المجال لأهميته وتأثيره على التطورات المتسارعة حول العالم.

كما شدد على أهمية الدور الذي تلعبه وكالة الفضاء التركية بين بلدان مجلس التعاون للدول الناطقة بالتركية (المجلس التركي)، وقال: "تركيا وأذربيجان وكازاخستان وقرغيزيا وأوزبكستان، أعضاء كاملو العضوية في المجلس التركي. بينما تشغل المجر صفة مراقب".

وختم يلدرم بالقول: "نريد تطوير قطاع دراسات الفضاء ضمن بلدان المجلس التركي والمجر. سوف نبدأ بإجراء دراسات مشتركة تتناول الأقمار الصناعية. سيكون لوكالة الفضاء التركية دور رائد في قيادة الأنشطة الفضائية لبدان المجلس التركي".