Menu

الشرطة الإسرائيلية تعتدي على وقفة سلمية بالقدس الشرقية

تركيا العثمانية / قسم المتابعة / اعتدت الشرطة الإسرائيلية على فلسطينيين، نظموا وقفة سلمية، قُبالة المحكمة المركزية الإسرائيلية بالقدس الشرقية، احتجاجا على قرار إخلاء عائلات فلسطينية من منازلها، في بلدة سلوان، بالمدينة.

وقال شهود عيان إن الشرطة الإسرائيلية اعتدت على أحد المشاركين بالضرب، فيما اعتقلت شخص آخر.

وتنظر المحكمة المركزية الإسرائيلية، في التماس قدمته عائلات فلسطينية، ضد قرار إخلائها من منازلها في حي "بطن الهوى" في بلدة سلوان.

وقالت لجنة الدفاع عن الحي في تصريح مكتوب حصلت وكالة الأناضول على نسخة منه، إن الإخلاء يتهدد 86 عائلة، يبلغ عدد أفرادها 700 شخص.

وتخشى لجنة الدفاع من أن أي قرار ضد أي عائلة بالإخلاء، سيكون من شأنه تهديد باقي العائلات بمصير مماثل.

وقدرت مصادر محلية المشاركين بالوقفة بأكثر من 200 شخص، فيما انتشرت قوات كبيرة من الشرطة الإسرائيلية في المكان.

وهتف المتظاهرون ضد قرارات إخلاء المنازل.

ولم يتضح على الفور إذا ما كانت المحكمة الإسرائيلية ستصدر قرارها اليوم.