Menu

عمره أكثر من 3 آلاف عام.. تعرف على أحد أشهر المتاحف المفتوحة في تركيا

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ يعد متحف ياسماك المفتوح التاريخي، الواقع في ولاية غازي عنتاب جنوبي تركيا، أحد أشهر المتاحف في البلاد، حيث يتضمن عددًا من التماثيل التاريخية التي يرجع تاريخها لأكثر من 3 آلاف عام.

وتعود الآثار المتواجدة داخل المتحف للعديد من الحضارات التي استقرت في غازي عنتاب، حيث يوجد فيه أكثر من 300 من التماثيل ومنحوتات البازلت.

أقيم المتحف المدرج على لائحة الـ”يونيسكو” للتراث الثقافي العالمي، فوق مدينة تاريخية تم اكتشافها من قبل عالم الآثار “فيليكس فون لوسشان” عام 1890، وتبعها عمليات حفر استكشافية في المنطقة حتى عام 1989.

وتسعى الولاية بعد أن دخل المتحف إلى قائمة التراث العالمي الدائمة، إلى نيل نصيب وافر من السياحة، وذلك بعد أن تم تصنيفها من الـ”يونسكو”، ضمن “قائمة المدن المبدعة” في مجال المأكولات.

كما يضم المتحف أيضا مناهل مياه تعود إلى العهد الروماني، ولوحات فسيفسائية عثر عليها في منازل وقصور على ضفاف نهر الفرات. وتتجاوز مساحة اللوحات الفسيفسائية فيه 2700 متر مربع.

إضافة لذلك، يوجد 140 مترا مربعا من التصاوير الجصية، وعشرين عمودا أثريا، وتماثيل من الحجر الكلسي، وقبورا، وغيرها من الآثار.

ومن خلال متحف ياسماك المفتوح يستطيع الزوار اكتشاف مراحل صناعة الهياكل في العصور القديمة، حيث يضم آثارا تعود إلى عصور بينها الآشورية والحثية. فيما تشير التوقعات بوجود كم مماثل من الهياكل والمنحوتات في باطن الأرض بتلك المنطقة الممتدة على مساحة 100 دونم.

وكانت وزارة السياحة والثقافة التركية قد قررت الاكتفاء بما وصل إليه خلال عمليات الحفر، وإقامة متحف مفتوح يضم المدينة التي تم اكتشافها وضم إليها عددا من الهياكل التاريخية الموجودة في المدينة، فيما زيّنت الوزارة المتحف بعدد من الأشجار الطبيعية التي أضافت عليه المزيد من الروعة التي جمعت ما بين التاريخ والطبيعة.