Menu

من أرشيف قصر يلدز التركي.. معرض صور عن الأردن

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ أقام معهد "يونس إمرة" الثقافي التركي في العاصمة عمان، الأحد، معرض صور عن الأردن من أرشيف قصر "يلدز" التركي.

وأُقيم المعرض في مقر المركز الثقافي الملكي، بالتعاون مع كل من وزارة الثقافة الأردنية والسفارة التركية.

وافتتح المعرض، الذي يستمر ليوم واحد، أمين عام وزارة الثقافة الأردنية، هزاع البراري، بحضور دبلوماسيين وممثلي المؤسسات التركية العاملة في المملكة، مع الالتزام بالتدابير الوقائية من فيروس "كورونا".

وتخلل المعرض ندوة عن أهمية الأرشيف العثماني لمنطقة الشرق الأوسط، قدمها مدير معهد "يونس إمرة"، جنكيز إر أوغلو، بمشاركة كل من رئيس جمعية المؤرخين الأردنيين، محمد خريسات، والأستاذة الجامعية، إيمان الهياجنة.

وعلى هامش الفعالية، قال جنكيز إر أوغلو، للأناضول، إن "المعرض يضم 50 صورة عن الأردن من أرشيف قصر يلدز، وهي تُعرض للمرة الأولى".

و"يلدز" تعني النجمة باللغة التركية، وهو قصر عثماني كبير في الشطر الأوروبي من مدينة إسطنبول، جرى بناؤه نهاية القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين، واتخذه السلطان عبد الحميد الثاني (1842-1918) مقرا بديلا عن قصر "دولمة باهجة".

وشدد "إر أوغلو" على أن "الأرشيف العثماني مهم جدا للعالم ككل، وبالأخص لمنطقة الشرق الأوسط".

وأوضح أنه "يحتوي على أكثر من 150 مليون وثيقة، وخاصة عن الشرق الأوسط والدول العربية في المنطقة، وهو أهم مصدر لكتابة تاريخ المنطقة".

واعتبر أمين عام وزارة الثقافة الأردنية، هزاع البراري، في حديث للأناضول، أن "هذه الفعالية تدل على عمق العلاقات الأردنية التركية، وتؤكد على التاريخ المشترك الذي يجمعنا".

وأضاف البراري أن "الصورة هي إحدى الوثائق المهمة التي تكشف عن تفاصيل الفترة السابقة".

وأفاد بأن هذه "الفعالية هي من ضمن احتفاليات المملكة بمئوية تأسيس الدولة الأردنية (في 1921)".