Menu

باكستان تنفي نيتها تسليم مشتبه بمقتل صحفي أمريكي لواشنطن

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ نفت باكستان صحة الأنباء المتعلقة باعتزامها تسليم عمر سعيد شيخ الذي أدين وبُرئ لاحقا من تهمة قتل الصحفي الأمريكي دانيال بيرل في عام 2002، إلى الولايات المتحدة.

ونقل تلفزيون "Geo News" الباكستاني عن وزير خارجية إسلام أباد، شاه محمود قريشي، الأحد، قوله إن مزاعم اعتزام بلاده تسليم "شيخ" إلى واشنطن، لا أصل لها.

والخميس، قررت المحكمة العليا في باكستان، الإفراج عن شيخ بعد تبرئته من تهمة قتل بيرل.

وأضاف قريشي أنه بحث الأمر هاتفيا مع نظيره الأمريكي أنتوني بلينكين، وأن الأخير أعرب له عن قلقه إزاء قرار المحكمة العليا في باكستان، حول تبرئة "شيخ".

وأوضح المسؤول الباكستاني، أنه أكد لنظيره الأمريكي استقلالية المحكمة العليا في بلاده، مبينا في الوقت ذاته تقدم حكومته بطلب إلى المحكمة العليا، لإعادة النظر في قرارها بتبرئة "شيخ".

وظل شيخ (بريطاني من أصول باكستانية) محتجزا على ذمة القضية منذ إدانته بمقتل بيرل عام 2002.

وكان بيرل رئيس مكتب جنوب آسيا لصحيفة "وول ستريت جورنال" عندما جرى خطفه بمدينة "كراتشي" في يناير/ كانون ثاني عام 2002.

وبعد شهر تم إرسال مقطع مصور إلى القنصلية الأمريكية يُظهر قطع رأسه.