Menu

إندونيسيا.. إقبال كبير على تطبيق "بيب" التركي بديلا عن "واتس آب"

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ حظي تطبيق التواصل الاجتماعي التركي "بيب" (BiP) بإقبال كبير بين المواطنين الإندونيسيين، وذلك بديلا عن منصة "واتس آب" التي تواجه انتقادات واسعة.

وتواجه خدمة "واتساب" انتقادات إثر طلبها من مستخدميها البالغ عددهم حوالى مليارين حول العالم، الموافقة على شروط استخدام جديدة تتيح لها مشاركة مزيد من البيانات مع "فيسبوك" المالكة للتطبيق.

وحذّر "واتس آب" من أنه سيمنع المستخدمين الرافضين للشروط الجديدة، من استعمال حساباتهم لديه اعتبارا من الثامن من فبراير/ شباط المقبل، لكنه علق تنفيذ ذلك "مؤقتًا" حتى 15 مايو/أيار المقبل، عقب موجة احتجاجات من مستخدميه.

وفي حديثه للأناضول، قال هريانتو، وهو معلّم إندونيسي في إقليم جاوة الوسطى، إنه بدأ باستخدام تطبيق "بيب" التركي، لافتاً إلى وجود العديد من المميزات فيه غير موجودة في "واتس آب".

وأضاف أنه ينصح أصدقاءه بالاشتراك بتطبيق "بيب" التركي، فيما أعرب عن شعوره بالفخر لتطوير التطبيق المذكور من قبل "تركيا المسلمة".

بدوره، قال خبير التخدير، أحمد فيشال فهمي، إن جودة المكالمات المرئية في "بيب" أفضل من نظيرتها في "واتساب".

وأشاد "فهمي" بالمبادرة التركية لتطوير تطبيق للتواصل والدردشة.

أما خبير المعلومات، أحمد أفوان، فقد توقّع اعتياد مستخدمي "بيب" خلال فترة قصيرة عليه، بسبب سهولة استخدامه.

وأضاف أنه يشعر بالأمان عند استخدام التطبيق التركي الذي قال إنه "لا يشكل خطراً على الخصوصية وأمن المعلومات" لدى المستخدم.

ويمكن لمستخدم "بيب" مع إعداد "جي اس ام" في التطبيق، التواصل مع كل مستخدمي التطبيق نفسه حول العالم، لأن هناك الكثير من الميزات التي يستخدمها التطبيق، حسب بيان تعريفي للشركة المنتجة.

ويمكن إرسال رسائل غير محدودة مع الأصدقاء في تطبيق "بيب"، مثل إرسال الصور وأشرطة الفيديو، كما يمكن مشاركة الموقع، والتحدث بشكل جماعي من خلال المجموعة التي يمكن أن يقوم المستخدم بإعدادها مع من يحب.