Menu

وزير الدفاع التركي يلتقي نظيره الليبي في طرابلس

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ التقى وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، السبت مع نظيره الليبي صلاح الدين النمروش في مقر وزارة الدفاع بالعاصمة الليبية طرابلس.

وأفاد مراسل الأناضول أن وفد عسكري تركي رفيع المستوى، وصل السبت، إلى ليبيا، يرأسه وزير الدفاع خلوصي أكار.

وأشار إلى أن مسؤولين ليبيين، والسفير التركي لدى طرابلس سرحات أكسن، ومسؤولين في قيادة مجموعة المهام الليبية، استقبلوا وزير الدفاع التركي والوفد المرافق له في مطار معيتيقة الدولي.

وأضاف أن أكار والوفد المرافق له انتقلوا إلى مبنى وزارة الدفاع الليبية، حيث تم استقبالهم بمراسم عسكرية، عزف فيها النشيد الوطني لكلا البلدين.

وعقب المراسم، عقد أكار والنمروش لقاءً ثنائياً، ومن ثم عقدا اجتماعاً على مستوى الوفود.

وهنأ أكار في بداية الاجتماع بيوم استقلال ليبيا الذي يوافق 24 كانون الأول/ديسمبر، ونقل تحيات الرئيس رجب طيب أردوغان والشعب التركي إلى أشقائهم الليبيين.

وأعرب أكار عن تمنياته بأن تحتفل ليبيا بعيد الاستقلال كل عام في ظل أجواء الأمن والاستقرار.

وأردف: "سنشعر بالراحة والاستقرار في تركيا بقدر شعوركم هنا بالراحة والقوة والسلام".

وشارك في الاجتماع رئيس الأركان التركي يشار غولر، ونظيره الليبي محمد الحداد، وقادة الجيش من كلا البلدين.

من جانبه، قال وزير الدفاع الليبي في تصريحات عقب اللقاء نقلها حساب المركز الإعلامي لعملية "بركان الغضب" على "تويتر"، إن "تركيا قدمت دعماً لا محدوداً لحكومة الوفاق الشرعية".

وأضاف: "بحثنا مع الجانب التركي استمرار الاتفاقية الموقعة من خلال تكثيف برامج التدريب لقواتنا والارتقاء بالمنظومة العسكرية لمستويات دولية".

وتابع: "هدفنا إعادة ترتيب الجيش الليبي وضخ دماء جديدة، وفقاً لعقيدة عسكرية قوامها الدفاع عن الشعب وحمايته ومدنية الدولة والحفاظ على مؤسساتها و مقدراتها".

وتربط تركيا والحكومة الليبية، اتفاقية تعاون عسكري موقعة في ديسمبر/كانون الأول 2019. وبموجبها تقدم أنقرة دعمها للجيش الليبي، في إطار التدريب والتطوير وإنشاء جيش نظامي احترافي، يتمكن من حماية البلاد وحدودها.

وفي وقت سابق السبت، وصل وفد عسكري تركي إلى طرابلس برئاسة أكار، ويرافقه رئيس الأركان يشار غولر، وقائدا القوات البرية أوميت دوندار، والبحرية عدنان أوزبال.

والتقى أكار، خلال الزيارة أيضا، وزير الداخلية الليبي فتحي باشاغا بالعاصمة طرابلس.