Menu

خديجة جنكيز تتقدم بطلب لرئيس البرلمان الأوروبي لمحاكمة قتلة خطيبها خاشقجي

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ تقدمت خديجة جنكيز، خطيبة الصحفي السعودي جمال خاشقجي الذي قتل في قنصلية بلاده بإسطنبول، بطلب إلى رئيس البرلمان الأوروبي "أنطونيو تاجاني" لمحاكمة قتلته ومن أعطاهم الأوامر بقتله.

وأوضحت جنكيز في تغريدة نشرتها على حسابها بموقع تويتر، اليوم الثلاثاء، أنها طلبت من البرلمان الأوروبي بعمل تحقيق مستقل، وعادل لقتلة خطيبها الصحفي خاشقجي.

وقالت "لجنة حماية الصحفيين" و"هيومن رايتس ووتش" و"منظمة العفو الدولية" و"مراسلون بلا حدود" إنه ينبغي على تركيا أن تطلب من الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، إنشاء لجنة تحقيق تابعة للأمم المتحدة، على وجه السرعة، للتحقيق في احتمال أن يكون الصحفي السعودي البارز، جمال خاشقجي، قد أعدم خارج نطاق القضاء.

وينبغي أن يحدد التحقيق الظروف التي أحاطت بدور المملكة العربية السعودية في اختفاء الخاشقجي القسري، واحتمال أن يكون قد قتل. كما ينبغي أن يهدف إلى تحديد هوية كل شخص مسؤول عن إصدار الأوامر ذات الصلة بالقضية أو شارك بالتخطيط لها أو في تنفيذ أي من العمليات المتصلة بها.

وقررت ولاية إسطنبول التركية، تقرر توفير حماية لـ "خديجة جنكيز" خطيبة الصحفي السعودي جمال خاشقجي، الذي أعلنت السعودية وفاته داخل القنصلية السعودية بإسطنبول، حسبما ذكرت وكالة "الأناضول" الرسمية التركية.