Menu

جنرال أرميني يكشف تفاصيل الهزيمة الساحقة في "قرة باغ"

تركيا العثمانية / قسم المتاعبة/ شهادة خطيرة تكشف وتصف ما حدث في حرب كارباخ , هذه الشهادة لرئيس دائرة الإشراف العسكري بوزارة الدفاع الأرمينية العقيد الجنرال "موفسيس هاكوبيان" وقائد العمليات العسكرية خلال الحرب في كارباخ، بعد إعلان استقالته. وقد شغل منصب رئيس الأركان قبل الثورة الأرمينية.

 

كشف الجنرال هاكوبيان في تصريحات صحفية تفاصيل معارك "قرة باغ" ونجملها في النقاط التالية :-

1-من اليوم الأول كان هناك منصات لصواريخ اسكندر ، واستخدمناه بقرار من رئيس الوزراء وليس من القيادة، ولكنه فشل.

2- استخدمنا طائرات سخوي30 الروسية ولكن دون جدوى.

3- استخدمنا صواريخ اسكود وفشلت، وعلى الروس أن يراجعوا أوراقهم.

4- أكثر من 100 صاروخ دمر عن آخره، وأكثر من 350 دبابة، وثلاث مخازن و17 شحنة من موسكو دمرت عن آخرها.

5- شاركت القوات الخاصة الروسية في ثلاث مواقع على أقل تقدير.

6- ما كنا نحلم به قدمه الروس، قدموا كل مالديهم وكلنا يعلم ذلك، بل قدموا أنفسهم أيضا في هذه الحرب، وقتل طياران روس قبل انتهاء وقف إطلاق النار، إن الدم الروسي سال من البداية وحتى اسقاط المروحية الروسية.

7- لقد اتفقنا قبل الحرب على أن تكون الدعاية ونسبة الكذب بحدود 30٪ من المعلومة على أن يكون الباقي صادقا، لكن الحقيقة أن مركز الإعلام والتعبئة لدينا أصبح يطلق 100٪ من الكذب، فكل ما يقوله الاعلام لدينا ليس صحيحا. وعندها دخلت مباشرة إلى رئيس الوزراء أثناء معركة"شوشة" وقلت له بالحرف:

" ماذا يحدث يا بشنيان .. ، عليك أن تقدم على وقف إطلاق النار الآن قبل سقوط كل الإقليم، ليس لدينا إمكانية، ليس لدينا إلا السقوط. يجب أن نتوقف، لا يمكن أن نتصر إلا بالقنبلة النووية.

8- كان الاسرائيليون موجودون هنا وقدموا كل المساعدات الممكنة. لكن "البيرقدار" هزمتنا هذه هي الحقيقة الكاملة.

9- الأذرييون مدربون على معايير "حلف الناتو" والادارة والضبط، ونحن لدينا جيش فاسد ودولة فاسدة وهذا يعني شيئ واحد هو الهزيمة. لم نكن نستطيع التمييز بين القوات الأذرية والتركية، لقد دربتهم تركيا على معايير الناتو، الجندي الآذري تربية تركية.

10- لقد استخدمنا القنابل المحرمة دوليا، لأنه لم يعد لدينا ما ندافع به عن أنفسنا، كل شيئ كان يُدمر، لقد استخدم الأتراك صاروخا واحدا ولمرة واحدة لم نعرف ماهيته حتى الآن، لقد كانت جهنم بمعنى الكلمة.