Menu

أردوغان: لن نتعامل مع شركة الاستشارات المالية الأمريكية ماكينزي

تركيا العثمانية

 

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن الدولة لن تتعامل مع شركة الاستشارات المالية ماكنزي وليست في حاجة إلى استشاراتها، منهياً الجدل الذي ساد مؤخراً في الأوساط السياسية التركية حول مدى جدوى الاستعانة بشركة أجنبية لتقديم استشارات مالية واقتصادية للدولة.

وأضاف أردوغان خلال كلمة بالاجتماع التشاوري لحزب العدالة والتنمية في أنقرة، اليوم السبت أن تركيا قادرة على الاكتفاء بكوادرها ومؤسساتها لإدارة الوضع المالي والاقتصادي وليست في حاجة إلى استشارات شركة ماكنزي.

ماكنزي هي شركة رائدة في مجال استشارات الأعمال، وتشتهر الشركة بالعديد من الأعمال الاستشارية والدراسات الأكاديمية المتميزة وتقدم الحلول الاستشارية للشركات والحكومات على السواء. تأسست الشركة في 1926 ويَعمل لديها ما يزيد على 9,000 مستشار في كافة المجالات الإدارية.