Menu

في تشوروم التركية.. مئذنة بدون مسجد تقاوم الزمن منذ 40 عاماً

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ تقاوم مئذنة مسجد بولاية "تشوروم" شمالي تركيا، الزمن منذ 40 عاماً، وحيدة بعد أن انهار المسجد عام 1981م نتيجة الفيضانات التي اجتاحت المنطقة.

المئذنة الواقعة في قرية "قشلاجيك" بقضاء "مجيد أوزو"، كانت جزءاً من مسجد تاريخي يعود تاريخه إلى ما قبل 147 عاماً.

وشيد مسجد قرية "قشلاجيك"، لأول مرة عام 1873 بدون قبة، لتضاف إليها لاحقاً مئذنة بطول 24 متراً، وذلك بدعم وإنفاق من قبل أحد القادة العسكريين، زمن السلطان العثماني عبد الحميد الثاني".

وبعد أن قدّم المسجد خدماته لـ 108 عاماً، تعرض للانهيار إثر الفيضانات التي ضربت المنطقة في سبتمبر/أيلول 1981م.

ورغم انهيار المسجد، بقيت مئذنته صامدة منذ ذلك الحين وحتى الآن، فيما تنتظر الآن الترميم.

وفي حديثه للأناضول، قال خليل طونا، مختار قرية "قشلاجيك"، إن صوت الآذان لا يزال يعلو من المئذنة كما كان عليه منذ إنشائه قبل عشرات السنين.

وتفيد مصادر لدى مديرية الثقافة والسياحة في الولاية، أن المئذنة مسجلة ضمن قائمة الآثار التاريخية، وأنهم ينتظرون اكتمال تقرير مختص للبدء بأعمال ترميمها.