Menu

الرئيس أردوغان لعباس: نقف دوما إلى جانب الشعب الفلسطيني

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، للرئيس الفلسطيني محمود عباس، مواقف بلاده الداعمة للشعب الفلسطيني، وحقه في الحرية والاستقلال وإقامة دولته المستقلة على ترابه الوطني، بحسب وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا).

وقالت وكالة "وفا" إن الرئيس أردوغان، شدد خلال اتصال هاتفي جرى بين الرئيسين، الأحد، على أهمية "مواصلة الجهود الدولية الرامية لمنع الضم الإسرائيلي المخالف للشرعية الدولية، مؤكدا أن تركيا تواصل جهودها في هذا المجال".

وأكد الرئيس أردوغان على أهمية "التواصل الإيجابي، الذي يجري بين حركتي (التحرير الوطني) فتح و(المقاومة الإسلامية) حماس، وصولا لتحقيق المصالحة الكاملة وتوحيد المواقف لمواجهة الاحتلال".

من ناحيته، قدّم الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الشكر للرئيس التركي، على مواقف بلاده الداعمة للشعب الفلسطيني وقضيته.

وأشاد عباس بالموقف التركي الرافض لمخططات الضم الإسرائيلية، باعتبارها مخالفة لقرارات الشرعية الدولية.

وأطلع الرئيس الفلسطيني، نظيره التركي، على آخر مستجدات الأوضاع في الأراضي الفلسطينية، والاتصالات التي تقوم بها القيادة الفلسطينية مع الأطراف الدولية، لإحباط مخططات الضم الإسرائيلية، التي في حال تنفيذها ستقضي على فرص تحقيق السلام وستدخل المنطقة في فوضى وعنف وسيكون على إسرائيل تحمل مسؤولياتها كاملة كقوة احتلال.

ووضع عباس، الرئيس أردوغان، "في صورة الاتصالات الجارية بين حركتي فتح وحماس لتوحيد الموقف الفلسطيني في مواجهة مخططات الضم الإسرائيلية، مؤكداً حرصه الكامل على الوصول لتحقيق المصالحة الوطنية وتحمل أعباء المرحلة الدقيقة والصعبة التي تمر بها القضية الفلسطينية" وفق (وفا).

كما استعرض الرئيس الفلسطيني، الجهود التي تقوم بها فلسطين لمواجهة الموجة الثانية من جائحة فايروس كورونا، والخطط الموضوعة للحد منه، مثمنا الدعم التركي في هذا المجال.

وتبادل عباس ونظيره التركي، التهاني بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك؛ وأعربا عن أملهما بأن يعود على الأمة الإسلامية والعالم باليمن والبركات.