Menu

في ذكرى "النكبة".. تونس تدعو لمواجهة محاولات "إسرائيل" التوسعية

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ دعت تونس، الجمعة، المجتمع الدولي إلى الوقوف بقوة ضد كل المحاولات الاستيطانية (الإسرائيلية) التوسعية.

جاء ذلك في بيان صدر عن وزارة الشؤون الخارجية، تزامنا مع الذكرى الـ 72 للنكبة الفلسطينية.

وأكد البيان، وقوف تونس الدائم إلى جانب الشعب الفلسطيني من أجل استعادة حقوقه المشروعة التي لن تسقط بالتقادم، وإقامة دولته المستقلة على أرضه على حدود سنة 1967، وعاصمتها القدس الشريف.

وشدد على أن تونس ستواصل الدفاع عن القضية الفلسطينية ومناصرتها ومساندة كل المبادرات الصادقة الرامية للتوصل إلى تسوية عادلة وشاملة، تعيد الحقوق إلى أصحابها وتحقق الأمن والاستقرار لكافة شعوب المنطقة.

واعتبر البيان، أن ذكرى النكبة تمثل "تخليدا لنضالات الشعب الفلسطيني لمواجهة سلطة الاحتلال الغاشم، وانتهاكاتها المتكررة لميثاق وقرارات الأمم المتحدّة والقانون الدولي".

وأعلنت إسرائيل نيتها فرض سيادتها على المستوطنات في الضفة الغربية.

وتشير تقديرات فلسطينية إلى أن الضم الإسرائيلي سيصل إلى ما هو أكثر من 30 بالمئة من مساحة الضفة الغربية المحتلة.

ويُطلق الفلسطينيون مصطلح "النكبة" على عملية تهجيرهم من أراضيهم، على أيدي "عصابات صهيونية مسلحة" عام 1948، ويحيونها في 15 مايو/ أيار من كل عام.