Menu

هنية يتحدث عن صفقة تبادل الأسرى ويؤكد معنيون بعلاقات طيبة مع الدول العربية

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ تحدث رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس"، إسماعيل هنية، الأربعاء، عن الأحاديث المتزايدة حول قرب التوصل إلى صفقة تبادل أسرى مع الاحتلال الإسرائيلي.

 

هنية وفي حوار مع قناة "الجزيرة" ببرنامج "بلا حدود"، أكد أن حماس بدأت مفاوضات غير مباشرة مع إسرائيل لإنجاز صفقة تبادل الأسرى، عبر وساطة الجانب المصري.

 

وأضاف: "عهد نقطعه على أنفسنا لأسرانا في سجون الاحتلال، ونقول ذراعنا طويل".

وبحسب هنية، فإنه "لم يحصل الاختراق المطلوب في المفاوضات غير المباشرة بخصوص الأسرى لأن الاحتلال يفتقر للجدية ويتعامل مع القضايا بقشورها".

 

وأردف قائلا إن "كتائب القسام تمتلك جنودًا صهاينة منذ حرب 2014، والآن نحن في بداية التفاوض، ولم يحصل الاختراق، وإذا تجاوب الاحتلال مع المطالب الفلسطينية للوصول لهذه الصفقة فكان بها، وإلا فالذي عندنا سيبقى عندنا، وسنزيد الغلة".

 

وتابع: "الإفراج عن كل أسرى صفقة وفاء الأحرار شرط أساسي لإتمام هذه الصفقة، وفي حال أجرينا صفقة جديدة سنأخذ كل الضمانات لكي لا يكرر الاحتلال اعتقال من أُفرج عنهم".

 

وفي سياق متصل، خاطب هنية المملكة العربية السعودية بشأن المعتقلين الفلسطينيين لديها، والتي تتهم الرياض بالانتماء إلى "حماس".

 

وقال هنية: " كلنا أمل أن يسعى الإخوة في السعودية لطي صفحة اعتقال الفلسطينيين لديهم، ونحن معنيون بعلاقات طيبة مع كل الدول العربية".
 

وأضاف: "ندعو الملك سلمان لإطلاق سراح المعتقلين الفلسطينيين في السعودية".

 

وأكد أن هؤلاء المعتقلين اقتصر نشاطهم على الأعمال الخيرية، مضيفا أن لوائح الاتهام التي وجهت إليهم "مؤسفة ومؤلمة وغير متوقعة".

 

كما أكد هنية في المقابلة على رفض التطبيع العربي مع إسرائيل، خاصا السودان بالذكر، بقوله: "نقول لأشقائنا في السودان لا تجعلوا بلدكم بوابة للتطبيع الإسرائيلي".