Menu

صلاة التراويح تعود للجامع الأزهر بدون جمهور

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ قرر الجامع الأزهر في مصر، الأحد، عودة صلوات التراويح والتهجد، بدءا من العشر الأواخر من شهر رمضان.

وأوضحت إدارة الجامع التابع لمشيخة الأزهر، في بيان، أنها قررت إقامة صلوات التراويح والتهجد بدءا من العشر الأواخر من رمضان (بعد 10 أيام) بأئمة الجامع وعمَّاله فقط وبدون جمهور.

وأوضحت أن صلاتي التراويح والتهجد سيتم بثهما عبر الصفحة الرسمية للجامع الأزهر على "فيسبوك" وقناته على يوتيوب.

وتعد تلك الخطوة الأولى منذ تعليق وزارة الأوقاف صلوات الجماعة والجمع بالمساجد، والاكتفاء برفع الآذان في 21 مارس/آذار الماضي، ضمن تدابير مواجهة فيروس كورونا.

والجامع الأزهر من أهم المساجد في مصر ومن أشهر المساجد في العالم الإسلامي، أنشأ على يد جوهر الصقلي عندما فتح القاهرة 970 م، ويبلغ مساحته 12 ألف متر مربع، وله 8 أبواب، وأكثر من 380 عمودًا.

والسبت، قررت وزارة الأوقاف عودة صلاة العشاء والتروايح في مسجد عمرو بن العاص الشهير وسط القاهرة، بحضور إمام و3 مصلين على أن تبث إذاعيا.

وتسجل أحدث حصيلة كورونا في مصر حتى عصر الأحد، 6 آلاف و193 مصابا، بينهم 415 وفاة، وألف و522 حالة تم شفاؤها.