Menu

"صحة" غزة: المستلزمات الطبية التي وصلتنا لمواجهة كورونا "محدودة"

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ أعلنت وزارة الصحة في غزة، الاثنين، أن المستلزمات الطبية والمخبرية التي وصلت القطاع "محدودة" لمواجهة فيروس "كورونا".

وقال المتحدث باسم الوزارة أشرف القدرة، خلال مؤتمر صحفي عقد في مدينة غزة: إن "ما وصل إلينا حتى اللحظة هي كمية محدودة للغاية من المستلزمات الوقائية، ومادة الفحص المخبري لا تفي بالحد الأدنى من الاحتياج الفعلي للقطاع".

وأضاف: "نجدد المطالبة للأمم المتحدة بكافة مؤسساتها الإنسانية والصحية، بالعمل الفوري على رفع الحصار عن غزة، والتحرك العاجل لتلبية الاحتياجات الطارئة من أجهزة التنفس والعناية المركزة والأدوية والمستهلكات الطبية ولوازم المختبرات ومستلزمات الوقاية ومقومات الجهوزية لمواجهة كورونا"

وحمّل القدرة إسرائيل المسؤولية عن خطورة الأوضاع الصحية والإنسانية في القطاع، جراء الحصار الذي تفرضه عليه منذ نحو 13 عاما.

وفجر الأحد، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية بغزة اكتشاف أول إصابتين بكورونا في القطاع.

ويعاني قطاع غزة المحاصر للعام الـ13 على التوالي، من ضعف عام في تقديم الخدمات الصحية إضافة لنقص في الأدوية والمستلزمات الطبية، بنسبة عجز تقدّر بنحو 45 بالمئة، بحسب بيانات وزارة الصحة. ‎
وأصاب الفيروس، حتى مساء الإثنين، أكثر من 360 ألف شخص في العالم، توفي منهم ما يزيد عن 15 ألفًا، أغلبهم في إيطاليا، الصين، إسبانيا، إيران، فرنسا، الولايات المتحدة الأمريكية، بينما تعافى أكثر من 100 ألف.