Menu

رئيس غرفة تجارة إسطنبول .. أرواحنا وأموالنا فداء لتركيا تحت قيادة قائدنا أردوغان

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ قال رئيس غرفة تجارة إسطنبول، شكيب أفداغيج، أنّ الشعب والجيش معًا حتى آخر فرد منهما سيحافظان بكل عزم على التراب التركي، وسيؤديان واجبهما إزاء الراية التركية التي لن تسقط، والوطن الذي لن يُقسّم. مضيفًا "تحت قيادة رئيسنا وقائدنا رجب طيب أردوغان، فإن القوات التركية ستنتقم لدماء الشهداء الجنود الذين سقطوا بالأمس، وستحاسب من تسبب بذلك".

أفداغيج الذي ترحم على الشهداء الأتراك وتمنى الشفاء العاجل للجرحى، أدان بشدة تلك الهجمات الدنيئة التي طالت الجنود الأتراك، ودعا الله كي يحفظ أمن تركيا وجنودها ويحقق لهم النصر.

مستعدون لتقديم الدعم بأرواحنا وأموالنا

رئيس غرفة تجارة إسطنبول، أكد على أن الدعم لا يقتصر على الدعاء والكلمات فحسب، وتابع قائلًا "ليس بدعواتنا وقلوبنا فحسب، بل إننا في الوقت ذاته نعلن أن أرواحنا وأموالنا وجميع إمكانياتنا المادية بخدمة هذا الوطن، وأننا بجانب دولتنا في هذه المحنة وتحت أمرها".

كما أكد على أنّ "411 ألفًا و368 عضوًا الذين ينضوون تحت غرفة تجارة إسطنبول، في حالة تأهب كامل في هذه المرحلة".

وفي وقت سابق الجمعة، قال والي هطاي التركية، رحمي دوغان، إنّ 33 جنديًّا ارتقوا شهداء نتيجة هجوم شنته قوات النظام السوري بمنطقة إدلب، الخميس، فضلًا عن 32 مصابًا.