Menu

مفاوضات تركية باكستانية في أبريل حول اتفاق تجارة حرة

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ قال عبد الرزاق داود، مستشار رئيس الوزراء الباكستاني للشؤون التجارية، الجمعة، إن بلاده وتركيا ستبدآن، في أبريل/نيسان المقبل، التفاوض لوضع اللمسات الأخيرة على اتفاق التجارة الحرة بين البلدين.

جاء ذلك في تصريح أدلى به للأناضول على هامش منتدى الأعمال التركي الباكستاني المنعقد في إسلام آباد.

وأضاف داود أن "الحكومة التركية أرسلت وفدا إلى باكستان الشهر الماضي، واتفقنا على تعزيز علاقاتنا التجارية".

وأضاف أن "كلا الجانبين ملتزمان بالبدء في التفاوض بشأن اتفاقية التجارة الحرة في أبريل".

وشارك في المنتدى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ورئيس الوزراء الباكستاني عمران خان، بحضور أكثر من مئة رجل أعمال ومستثمر تركي وباكستاني.

وتعهد الزعيمان بتعزيز حجم التجارة الثنائية بين البلدين التي تبلغ حاليا 800 مليون دولار.

وقال داود: "لدينا هنا أشخاص من قطاعات مختلفة كالبناء والسياحة والهندسة"، مضيفا أن وفدا باكستانيا معنيا بالصناعات النسيجية سيتوجه إلى تركيا لبحث فرص التعاون.

وتابع: "نحن لا نريد أن نتنافس فيما بيننا، نحن أخوة ونريد مساعدة بعضنا البعض".

وحسب داود، فإن إسلام آباد تتطلع لإقامة مشاريع مشتركة بين الشركات التركية والباكستانية.

ووصل الرئيس أردوغان إلى العاصمة الباكستانية إسلام أباد، الخميس، في زيارة رسمية لمدة يومين، للمشاركة في أعمال الاجتماع السادس لمجلس التعاون الاستراتيجي رفيع المستوى بين البلدين.

ويرافق أردوغان في زيارته، عقيلته أمينة أردوغان، ووزراء الخارجية مولود تشاووش أوغلو، والطاقة والموارد الطبيعية فاتح دونماز، والخزانة والمالية براءت ألبيراق، والتجارة روهصار بكجان، والنقل والبنية التحتية محمد جاهد طورهان، فضلا عن رئيس دائرة الاتصال الرئاسي فخر الدين ألطون، والمتحدث الرئاسي إبراهيم قالن.