Menu

صور : الرئيس أردوغان يشارك بجنازة أحد ضحايا زلزال إيلازيغ

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ شارك الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم السبت، صلاة الجنازة التي أقيمت على روح أحد المواطنين الأتراك في مدينة إيلازيغ، الذين توفوا جراء الزلزال الذي ضرب الولاية، مساء الجمعة.

وانضم أردوغان برفقة رئيس البرلمان التركي مصطفى شنتوب ومسؤولين آخرين، إلى صلاة الجنازة التي أقيمت في جامع مولانا في مدينة إيلازيغ.

 أردوغان يشارك جنازة أحد ضحايا زلزال إيلازيغ
 

وقال أردوغان عقب صلاة الجنازة على أم وطفلها قضوا نتيجة الزلزال “لقد شهدنا العديد من الزلازل في الماضي، لكن شعبنا يعرف جيدا كيف يصبر على مثل هذه الأمور، نحن كدولة سنبذل قصارى جهدنا من أجل إغاثة السكان”.

وكان أردوغان ألغى مشاركته المقررة في اجتماع الجمعية العامة لمجلس العلاقات الخارجية الاقتصادية في إسطنبول، وتوجه إلى إيلازيغ للاطلاع على حجم الأضرار وسير عمليات البحث والإنقاذ في المدينة.

وكانت إدارة الكوارث والطوارئ التركية “آفاد” قد أعلنت مساء الجمعة، أن زلزالا بقوة 6.8 درجات ضرب ولاية إيلازيغ في منطقة شرقي تركيا.

 أردوغان يشارك جنازة أحد ضحايا زلزال إيلازيغ
 

وأوضحت “آفاد” في بيان لها أن الزلزال وقع في تمام الساعة 08:55 مساء يوم الجمعة في مركز منطقة سيفيرجي الواقعة في ولاية إيلازيغ شرق الأناضول.

وأشارت “آفاد” إلى  قوة الزلزال بلغت 6.8 درجات على مقياس ريختر وبعمق 10 كلم ضرب مركز بحيرة سيفرجي في الولاية.

وكان وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، قد أشار إلى أنه تم إنقاذ 39 شخصا 22 منهم تم إنتشالهم من تحت الأنقاض، فيما أشار أنه لا توجد أية حالات حرجة بين مصابي الزلزال بحسب المعلومات المتوفرة، فيما تم إنقاذ شخص وجاري العمل على إنقاذ 3 آخرين محاصرين تحت أنقاض مبنى منهار في مدينة إيلازيغ.

 أردوغان يشارك جنازة أحد ضحايا زلزال إيلازيغ
 

وأضاف صويلو أن عدد ضحايا الزلزال بلغ 22 قتيلا إضافة إلى 1031 جريحا وذلك بسبب الزلزال الذي ضرب منطقة سيفرجي شرقي الأناضول، فيما أعلن عن خطة طوارئ للحكومة من أجل مواجهة نتائج الزلزال.

أردوغان يشارك جنازة أحد ضحايا زلزال إيلازيغ.jpeg