Menu

نائب روسي يعتبر فيروس كورونا "استفزازا أمريكيا" للصين

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ وصف فلاديمير جيرينوفسكي، وهو نائب روسي، وزعيم الحزب الديمقراطي الليبرالي، السبت، فيروس "كورونا الجديد" بأنه "استفزاز أمريكي" للصين.

ويسمى فيروس "كورونا الجديد" بـ"فيروس ووهان"؛ لاكتشاف أول حالة إصابة به في هذه المدينة الصينية، يوم 12 ديسمبر/ كانون أول الماضي.

وخلال اجتماع له مع طلاب ومدرّسين في معهد الحضارات العالمية بموسكو، قال جيرينوفسكي إن فيروس كورونا خطير، ويمتد بالفعل عبر جميع القارات، بحسب وكالة "سبوتنك" الروسية.

وينتقل الفيروس عبر الجو في حالات التنفس والعطس والسعال، وأول أعراضه هي ارتفاع درجة حرارة الجسم، وألم في الحنجرة، والسعال، وضيق بالتنفس، والإسهال، ثم في مرحلة متقدمة التهاب رئوي، وفشل في الكلى، وقد ينتهي بالوفاة.

ووضع جيرينوفسكي الفيروس في سياق الحرب الحرب الاقتصادية الراهنة بين البلدين، بقوله: "يخشى الأمريكيون عدم قدرتهم على تجاوز الصين، أو على الأقل البقاء على قدم المساواة معها".

وتابع أن كل شيء سينتهي خلال شهر، معتبرًا أن هذا الفيروس "استفزاز أمريكي" للصين.

وبينما لم يوضح ما يقصده بـ"الاستفزاز الأمريكي"، اعتبر أنه ليس الأول من نوعه، مذكّرًا بـ"أنفلونزا الطيور" و"جنون البقر".

وقال إن أشخاصا، يعيش معظمهم في سويسرا، أصبحوا من أصحاب المليارات بفضل بيع علاج هذا الفيروس.

وأعلنت اللجنة الطبية الوطنية في الصين، السبت، أن الفيروس تسبب حتى الآن بوفاة 41 شخصًا وإصابة ألف و287، منهم 237 بحالة خطرة.

كما أصاب الفيروس مئات الأشخاص، بينهم حالات في الولايات المتحدة الأمريكية وأستراليا، إضافة إلى دول في منطقة جنوب شرقي آسيا.