Menu

تركيا وروسيا تدعوان لوقف إطلاق نار في ليبيا يبدأ ليل الأحد

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ دعا الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان، والروسي فلاديمير بوتين، الأربعاء، إلى وقف لإطلاق النار في ليبيا يبدأ ليل الأحد.

جاء ذلك في بيان مشترك صدر عقب لقاء جمع الزعيمين، في مدينة إسطنبول.

وأضاف البيان، أن الرئيسين أعربا عن التزامهما الشديد بسيادة ليبيا واستقلالها ووحدة أراضيها.

وأكد البيان على دعم مؤتمر برلين المرتقب حول ليبيا، مشيرا إلى إمكانية أن يسفر عن نتائج ملموسة.

وأضاف البيان أن البحث عن حل عسكري في ليبيا لا يحقق سوى المزيد من الألم والانقسام بين الليبيين.

كما أكد الزعيمان على ضرورة عودة الليبيين إلى الاتفاق السياسي عام 2015 (الصخيرات)، وقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2259، للبدء بعملية سياسية شاملة تحت رعاية الأمم المتحدة.

وأشار البيان أن وقف إطلاق النار المستدام يوفر عودة الحياة إلى طبيعتها في طرابلس وباقي المدن.

ودعا الرئيسان الأطراف في ليبيا إلى العودة إلى طاولة المفاوضات لإنهاء معاناة الشعب الليبي واستعادة السلام والازدهار في البلاد.

وتشن مليشيات خليفة حفتر، منذ 4 أبريل/نيسان الماضي، هجوما للسيطرة على طرابلس، مقر حكومة "الوفاق الوطني" المعترف بها دوليا، ما أجهض جهودا كانت تبذلها الأمم المتحدة لعقد مؤتمر حوار بين الليبيين ضمن خريطة طريق أممية لمعالجة الصراع الداخلي.