Menu

في اليوم العالمي لحقوق الإنسان.. مسيرات بإسطنبول تضامناً مع معتقلي السجون المصرية

تركيا العثمانية / قسم المتابعة/ تزامناً مع اليوم العالمي لحقوق الإنسان، شهدت مدينة إسطنبول التركية، أمس الثلاثاء، مسيرات تضامنية مع المعتقلين السياسيين في السجون المصرية، شارك فيها آلاف الأتراك والعرب.

وانطلقت المسيرة التي نظمتها جمعيات وفعاليات حقوقية تركية وعربية، من جامع الفاتح على الشق الأوروبي من إسطنبول، وتوجهت إلى إحدى الحدائق القريبة، حيث أقيمت فعالية، ألقيت خلالها كلمات من المنظمين وأهالي المعتقلين، وفقاً لما ذكرته الأناضول.

ورفع المشاركون مشاعل وصورا للمعتقلين، وللرئيس المصري الراحل محمد مرسي، مرددين شعارات تطالب بـ"الحرية للمعتقلين"، ورافعين لافتة رئيسية كتب عليها بعدة لغات "الحرية حق، ارفع صوتك لأجل المعتقلين في مصر".

ووزع القائمون على الفعالية بيانا، قالوا فيه: "دعونا نلقي نظرة فاحصة على أوضاع حقوق الإنسان في مصر والقدس وغزة وسوريا والعراق واليمن وتركستان الشرقية، دعونا نتساءل كيف ترتكب هذه الجرائم بكل قسوة، دعونا نتساءل عن كيفية إفلات المجرمين من العقاب".

وحمل البيان إدانة لـ"الاضطهاد" في جميع أنحاء العالم، وتأييد حقوق وحرية الأبرياء الذين يواجهونه، "بغض النظر عن دينهم أو لغتهم أو عرقهم".

وكانت من بين المشاركات في الفعالية، سناء البلتاجي زوجة القيادي بجماعة الإخوان المسلمين بمصر والمعتقل حاليا محمد البلتاجي، والمعتقل المصري السابق عمر الشويخ، وبولنت يلدريم، رئيس هيئة الإغاثة الإنسانية التركية  "İHH".