Menu

الرئيس الأفغاني يشكر تركيا لمساهمتها في نهضة أفغانستان اقتصاديا وأمنيا

أعرب الرئيس الأفغاني أشرف غني عن شكره لتركيا لمساهمتها الهامة في نهضة أفغانستان اقتصاديا وأمنيا.

جاء ذلك في كلمة ألقاها، الاثنين، خلال مشاركته في مؤتمر "إسطنبول قلب آسيا" المنعقد في مدينة إسطنبول.

وقال أشرف غني "أشكر تركيا على مساهمتها الهامة في نهضة بلادي اقتصاديا وأمنيا".

 

وأضاف أن تركيا منذ 2001 حتى اليوم تلعب دورا هاما في مجال الأمن، وأنها تواصل علاقاتها الاقتصادية وعلاقة الصداقة القوية إلى الآن.

 

وأكد غني على أهمية دعم المجتمع الدولي وخاصة دول المنطقة في ضمان السلام في أفغانستان ومنع نشوب الصراعات مرة أخرى.

 

وأشار أن التهديدات الإرهابية التي ظهرت خلال الأعوام 10 الأخيرة تهدد الأمن الإقليمي والدولي.

 

وذكر الرئيس الأفغاني أن المحادثات المباشرة بين الحكومة الأفغانية وحركة طالبان ستكون مفتاح الحل السياسي في أفغانستان، داعيا الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا ودول المنطقة تقدم الدعم اللازم من أجل ضمان السلام وعدم تكرار النزاعات.

 

وتهدف مبادرة "إسطنبول قلب آسيا"، التي تم إطلاقها عبر "مؤتمر إسطنبول من أجل أفغانستان" عام 2011 بمبادرة من تركيا، إلى تعزيز التعاون الإقليمي مع أفغانستان.

 

وستقوم تركيا في هذا المؤتمر بتسليم الرئاسة المشتركة، التي تولتها في المؤتمر الوزاري السابع في مدينة باكو في عام 2017، إلى طاجيكستان.